جـــــامـع العــــــــلـوم الـنافــعة

عزيزى الزائر الكريم ..
أنت غير مشترك فى منتدانا الحبيب .. يسعدنا و يشرفنا إنضمامك إلى أسرتنا الجميله ..

إذا أردت التسجيل معنا فى المنتدى أضغط على ( تسجيل ) ....

أمنحنا الفرصه لكى نفيدك ...
جـــــامـع العــــــــلـوم الـنافــعة

{ من دعـا إلى هدى ، كـان له من الأجر مثل أجور من تبعه }

http://www.teachegypt.net/images/heart.gif   تعلن إدارة المنتدى عن فتح باب الترشيح لتشكيل مجلس إدارة المنتدى  http://www.teachegypt.net/images/heart.gif   و الذى يتكون من منصب المدير العام و المشرف العام و المراقب العام و مشرفى الأقسام و المنتديات    http://www.teachegypt.net/images/heart.gif   و يتم التواصل معنا عن طريق الرسائل الخاصه أو عن طريق الإيميل الشخصى seif.samer@yahoo.com   http://www.teachegypt.net/images/heart.gif   و جزاكم الله خيرا"   ********   http://www.teachegypt.net/images/heart.gif   إدارة المنتدى  ترحب بالأعضاء الجدد  http://www.teachegypt.net/images/heart.gif   ( ابو انس ) و ( نداء الجنه ) و ( ابو محمد ) و ( محسن أبو أحمد ) و ( أبو عفان )  و  ( دعراقى )  و  ( رودينه )  و  ( أبو عبد الرحمن )  و  (  naima  )  و  ( Ahmedhakam )  و  ( bboy )   و  ( Abo-gehad  )  و   ( هشام )  


    القرآن وعبر الدواب

    شاطر

    احمد مصطفى
    عضو ســوبر
    عضو ســوبر

    عدد المساهمات : 206

    القرآن وعبر الدواب

    مُساهمة من طرف احمد مصطفى في الجمعة 01 يناير 2010, 11:02 pm

    (قال تعالى):

    {وما من دابة فى الأرض ولاطائر يطيربجناحيه إلا أمم أمثالكم}
    {سورة الأنفال}{الأية:38 }
    و(قال تعالى ):

    { وما من دابة فى الأرض إلا على الله رزقها ، ويعلم مستقرها ومستودعها كل فى كتاب مبين }
    {سورة :هود ، الأية : 6 }

    (قال تعالى ):

    {والله خلق كل دابة من ماء فمنهم من يمشى على
    بطنه ، ومنهم من يمشى على رجلين ومنهم من يمشى على أربع ، يخلق الله ما يشاء ، إن الله على كل شئ قدير} {سورة النور ، الأية :45 }

    إن عالم الحيوان والطيور والحشرات لو نظرنا فيه نظرة
    تأمل لوجدنا له عجائب يعجز الإنسان عن تفسيرها

    ولايسعه عند إدراكها إلا أن يقول:

    سبحان الله الذى خلق فسوى ، وقدر فهدى، ومنح كل

    كائن ما به يحيا ، ويدافع عن نفسه ويهاجم عدوه ويجلب

    رزقه ، ويدبر أمره حسب الظروف والأجواء المحيطة

    به ، وسأنقل إليك فى ذلك بعضى ما ذكره الشيخ طنطاوى جوهرى فى تفسيره (الجواهر) مكتفياً بذكرها
    مستغنياً بذلك عن التشريح وزيادة التفصيل.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016, 3:06 am